ميلان وسبورتنغ لشبونة وكارباكا آجدام يقتربون من دور الـ16 للدوري الأوروبي

16 فبراير, 2024 12:07 مساءً
القدس عاصمة فلسطين/ دولة فلسطين

عواصم أوروبية- بات ميلان الإيطالي على أعتاب التأهل لدور الـ16 لبطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم، بعدما حقق فوزا ثمينا ومستحقا 3 / صفر على ضيفه رين الفرنسي، اليوم الخميس، في ذهاب الدور المؤهل لدور الـ 16 للمسابقة القارية.

وتقام مباريات هذا الدور بين الفرق التي احتلت المركز الثالث بمرحلة المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا والأندية، التي حصلت على المركز الثاني في دور المجموعات للدوري الأوروبي.

وعلى ملعب (سان سيرو)، أحرز الإنجليزي روبن لوفتوس تشيك الهدفين الأول والثاني لميلان في الدقيقتين 32 و48 على الترتيب، فيما أضاف البرتغالي رافاييل لياو الهدف الثالث للفريق الإيطالي في الدقيقة .53

وأصبح يكفي ميلان الخسارة بفارق هدفين أمام رين في مباراة العودة، التي ستقام بينهما يوم الخميس القادم خارج ملعبه، من أجل الاستمرار في البطولة، فيما بات يتعين على الفريق الفرنسي الفوز بفارق 4 أهداف على الفريق اللومباردي، إذا أراد مواصلة مغامرته في المسابقة، وهي مهمة شبه مستحيلة بطبيعة الحال.

ووضع كارباكا آجدام الأذربيجاني أكثر من قدم في الدور المقبل، بفضل فوزه الكبير 4 / 2 على مضيفه سبورتنج براجا البرتغالي.

وبادر ماركو يانكوفيتش بالتسجيل لمصلحة كارباكا في الدقيقة 21 من ركلة جزاء، فيما تعادل سيمون بانزا لبراجا في الدقيقة 44، لينتهي الشوط الأول بتعادل الفريقين 1 / .1

وتواصلت الإثارة في الشوط الثاني، حيث أضاف عبدالله زبير وجونينيو الهدفين الثاني والثالث لكارباكا في الدقيقتين 54 و65 على الترتيب.

وعاد زبير للتسجيل مجددا للفريق الأذربيجاني في الدقيقة 69، فيما تكفل جواو موتينيو بإحراز الهدف الثاني لبراجا في الدقيقة الأولى من الوقت الضائع للمباراة من ركلة جزاء.

وحقق بنفيكا البرتغالي فوز متأخرا 2 / 1 على ضيفه تولوز الفرنسي، ليصبح الحسم مؤجلا للقاء العودة، الذي يقام الأسبوع المقبل بفرنسا.

وأحرز النجم الأرجنتيني المحنك آنخيل دي ماريا هدف بنفيكا في الدقيقة 68 من ركلة جزاء، غير أن الدنماركي ميكيل ديسلير أدرك التعادل لتولوز في الدقيقة .75

وفي الدقيقة الثامنة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني، أضاف دي ماريا الهدف الثاني للفريق البرتغالي من ركلة جزاء.

وتعادل لانس الفرنسي مع ضيفه فرايبورج الألماني بدون أهداف، بعدما عجز لاعبوهما في هز الشباك واغتنام الفرص التي أتيحت لهم على مدار شوطي اللقاء.

وفرض التعادل الإيجابي 1 / 1 نفسه على لقاء فينورد روتردام الهولندي وضيفه روما الإيطالي، في وقت سابق اليوم.

وتقدم فينورد بهدف حمل توقيع البرازيلي إيجور بايكساو في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الأول، فيما تعادل المهاجم البلجيكي المخضرم روميلو لوكاكو لمصلحة روما في الدقيقة .67

بتلك النتيجة، تأجل حسم التأهل للدور المقبل إلى لقاء الإياب، الذي يقام يوم الخميس القادم على الملعب الأولمبي في العاصمة الإيطالية روما.

وخيم التعادل الإيجابي 2 / 2 على لقاء شاختار دونيتسك الأوكراني مع ضيفه أولمبيك مارسيليا الفرنسي.

وبادر الجابوني بيير إيميريك أوباميانج بالتسجيل لأولمبيك مارسيليا في الدقيقة 64، لكن سرعان ما تعادل ميكولا ماتفيينكو لشاختار في الدقيقة 68.

وبينما تأهب الجميع لانتهاء اللقاء بالتعادل 1 / 1، أحرز إليمان نداي هدف الفوز الثمين لمارسيليا في الدقيقة 90، لكن الإثارة تواصلت في اللقاء، بعدما أحرز البرازيلي الصاعد إجوينالدو هدف التعادل للفريق الأوكراني في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للمباراة.

واقتنص جالطة سراي فوزا مثيرا 3 / 2 على سبارتا براغ، ليقطع شوطا كبيرا للصعود لدور الـ 16.

وتقدم كريم ديميرباي لجالطة سراي في الدقيقة 19، لكن أنجيلو بريسيادو تعادل لسبارتا براغ في الدقيقة 47.

وسرعان ما عاد جالطة سراي للتقدم من جديد في الدقيقة 61 بهدف عكسي، أحرزه لاديسلاف كرييتشي، لاعب سبارتا، بالخطأ في مرمى فريقه.

ولعب جالطة سراي بعشرة لاعبين عقب طرد لاعبه فيكتور نيلسون في الدقيقة 62، ليستغل الفريق التشيكي النقص العددي في صفوفه منافسه، بعدما أحرز يان كوتشتا هدف التعادل لسبارتا في الدقيقة .67

وتساوت الكفة بين الفريقين بعدما لعب سبارتا بعشرة لاعبين أيضا عقب طرد لاعبه ماتيج راينس في الدقيقة 80، لحصوله على الإنذار الثاني.

وبلغت الإثارة ذروتها في الدقائق الأخيرة، بعدما أحرز النجم الأرجنتيني المخضرم ماورو إيكاردي هدف الفوز القاتل لجالطة سراي في الدقيقة الأولى من الوقت الضائع للشوط الثاني.

وبات سبورتنج لشبونة البرتغالي على مشارف الصعود لدور الـ16 بفضل فوزه الثمين والمستحق 3 / 1 على مضيفه يونج بويز السويسري.

وتقدم سبورتنج بهدف عكسي في الدقيقة 31 سجله أوريلي أميندا، مدافع يونج بويز بالخطأ في مرمى فريقه ، فيما أضاف فيكتور جيوكيرس الهدف الثاني للفريق البرتغالي في الدقيقة 41.

وقلص فيليب أجرينيك الفارق بتسجيله هدف يونج بويز الوحيد في الدقيقة 42، لكن جونكالو إيناسيو أحرز الهدف الثالث لسبورتنج في الدقيقة 48.

وأنهى يونج بويز المباراة بعشرة لاعبين عقب طرد لاعبه محمد كامارا في الدقيقة 89، بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية.

(د ب أ)

كلمات مفتاحية

الأخبار

فن وثقافة

المزيد من الأخبار