شقيقتان من ذوي الهمم تبدعان في التطريز

03 ديسمبر, 2022 06:41 مساءً
القدس عاصمة فلسطين/ دولة فلسطين

غزة - رغم الإعاقة، تبدع الشقيقتان رنا ورندة عاشور، من غزة، في صناعة المشغولات اليدوية، بإضافة لمستهما الخاصة في فن التطريز، لتوفير مصدر للرزق.

ولدت رندة ورنا وهما مصابتان بمتلازمة فانكوني (Fanconi syndrome)، وهو مرض وراثي في العائلة، ما تسبب لهما بإعاقات وضمور في الجسد.

ومتلازمة فانكوني اضطراب كلوي يؤثر في الأنابيب الكلوية الذاتية، ما يفقد الجسد القدرة على إعادة امتصاص الجزيئات الصغيرة كالجلوكوز، والأحماض الأمينية، والبروتينات الصغيرة، والكالسيوم والبوتاسيوم والصوديوم والبايكربونات، وخروجها من الجسم دون الاستفادة منها.

لم نيمنع المرض الشقيقتين من النجاح والتميز في الحياة العملية، فلجأتا إلى تعلم فن التطريز وامتهانه منذ عدة سنوات لسد احتياجاتهما الخاصة.

رنا (35 عاماً) حصلت على شهادة جامعية في تخصص السكرتارية، لكنها لجأت إلى مجال التطريز لعدم توفر فرصة عمل لها، وتأمل في الحصول على كرسي كهربائي يساعدها في التنقل بسهولة في ظل كثرة المعيقات والتحديات التي تواجهها وشقيقتها.

وتقول رندة (39 عاماً) إنها بعد إنهاء دراستها في الدبلوم المهني بمجال التجميل، اجتهدت في تعلّم التطريز لتنضم إلى العمل مع شقيقتها، مشيرة إلى أن التطريز أتاح لها فرصة الاندماج في المجتمع، وتفريغ الطاقة، من خلال العمل لساعات طويلة.

ويصادف الثالث من كانون الأول/ ديسمبر من كل عام، اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، الذي أقرته الأمم المتحدة.

 

 

الأخبار

فن وثقافة

المزيد من الأخبار