استشهاد طفل برصاص الاحتلال في قرية المدية غرب رام الله

02 يونيو, 2022 06:56 مساءً
القدس عاصمة فلسطين/ دولة فلسطين

رام الله- استشهد الطفل عودة محمد عودة صدقة (17 عاما)، مساء اليوم الخميس، جراء إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص الحي عليه في قرية المدية، غرب مدينة رام الله.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي صوب مجموعة من الأطفال كانوا في منطقة قريبة من جدار الفصل والتوسع العنصري المقام على أراضي القرية ما أدى لإصابة أحدهم، فيما ذكرت وزارة الصحة أن الطفل عودة وصل إلى مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله في حالة حرجة جدا جراء إصابته بالرصاص الحي في صدره، وقد حاول الأطباء إنقاذ حياته إلا أنه ارتقى شهيدا متأثرا بإصابته.

من جانبه، قال رئيس مجلس قروي المدية راغب صدقة، إن جنود الاحتلال أطلقوا النار صوب الطفل عودة وأصابوه برصاصة في القلب، دون أن يشكل أي خطر عليهم.

وأشار في تصريح، لـ"وفا"، إلى أن الطفل عودة توجه إلى منطقة محاذية لمقطع الجدار المقام على أراضي المدية، ولدى اقترابه مع عدد من المواطنين ممن كانوا يرعون الأغنام تم إطلاق النار عليه بشكل مباشر، نافيا أن يكون استهدافه قد تم خلال مواجهات شهدتها القرية.

وذكر أن المدية تتعرض لحملة عسكرية يقودها جيش الاحتلال منذ أيام، تشمل إطلاق النار على المواطنين قرب الجدار، واعتقال عدد من أبناء القرية، فضلا عن إضرام النيران في حقول زراعية.

كلمات مفتاحية

الأخبار

فن وثقافة

المزيد من الأخبار