اليوم: الاحد    الموافق: 24/03/2019    الساعة: 02:48 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
الخارجية: سلطات الاحتلال تستغل الانحياز الأميركي لتقسيم المسجد الأقصى
تاريخ ووقت الإضافة:
19/02/2019 [ 07:47 ]
الخارجية: سلطات الاحتلال تستغل الانحياز الأميركي لتقسيم المسجد الأقصى

القدس عاصمة فلسطين /رام الله -دولة فلسطين- قالت وزارة الخارجية والمغتربين "إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تواصل استغلال الانحياز الأميركي الكامل لسياسته الاستعمارية أبشع استغلال في تنفيذ مخططاتها ومشاريعها التهويدية للقدس الشرقية المحتلة ومحيطها عامة، وللمسجد الأقصى المبارك وباحاته بشكل خاص".

وأشارت الوزارة في بيان، اليوم الثلاثاء، إلى أنها لطالما حذرت العالمين العربي والاسلامي والمجتمع الدولي من تلك المخططات التي تنفذها دولة الاحتلال؛ بهدف تكريس التقسيم الزماني للأقصى ريثما يتم تقسيمه مكانيا، حيث صعدت مؤخرا  من تدابيرها التهويدية، عقب اغلاق مبنى باب الرحمة بالسلاسل الحديدية، وسط تصعيد من اجراءاتها ضد المصلين وحراس المسجد والاوقاف الاسلامية في القدس وضد المواطنين المقدسيين، في محاولة لإبعادهم عن الاقصى المبارك.

وحذرت مجددا من تداعيات الصمت على اجراءات الاحتلال، ومن نتائج التعامل معها كأمور اعتيادية باتت مألوفة، مؤكدة أن تصعيد الاحتلال من عمليات تقسيم الأقصى تتحدى مصداقية المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظماتها المختصة، وتختبر قدرتها ورغبتها على تحمل مسؤولياتها القانونية والاخلاقية في توفير الحماية لشعبنا من انتهاكات الاحتلال وجرائمه المتواصلة، وفي تحمل مسؤولياتها أيضاً في تنفيذ وضمان تنفيذ قراراتها ذات الصلة.

كما حذرت من المخططات الصادمة التي تحضر لها سلطات الاحتلال لتكريس تقسيم المسجد الأقصى المبارك وباحاته.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/نابلس- دولة فلسطين- اكد المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية، يوم السبت، انه وبحسب التقارير الاسرائيلية ازداد أعداد المستوطنين في الضفة الغربية خلال السنوات الـ5 الأخيرة، بنسبة فاقت الـ20%.
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية