اليوم: الاحد    الموافق: 15/09/2019    الساعة: 09:36 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
قراقع: الأسرى المضربون عن الطعام في حالة خطر شديد
تاريخ ووقت الإضافة:
10/03/2014 [ 10:31 ]
قراقع: الأسرى المضربون عن الطعام في حالة خطر شديد

رام الله - دولة فلسطين -قال وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، إن ثمانية أسرى يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام أصبحت حياتهم خطيرة للغاية، مشيرا إلى أن أربعة منهم يقبعون في المستشفيات الإسرائيلية.

وطالب قراقع بالتدخل لمنع جريمة قد تحدث بحقهم في أية لحظة، حيث انهارت أجسادهم بالكامل ويتقيأ عدد منهم دما، وهم مصابون بانخفاض حاد في دقات القلب ووهن شديد ولا يستطيعون المشي أو الحركة.

وحذر قراقع من موت فجائي قد يصيب الأسرى المضربين في ظل استهتار إسرائيلي بحياتهم وصحتهم وممارسة الضغط النفسي عليهم وعزلهم وتقييد أياديهم وأرجلهم وهم مضربون.

وحمل حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى المضربين، خاصة أنهم معتقلون إداريا، ولم توجه لهم تهم محددة أو تجري لهم أية محاكمة عادلة.

ووجه الأسير المضرب عن الطعام أيمن طبيش من بلدة دورا بالخليل (33 عاما) والمعزول في سجن عوفر مع اثنين آخرين من المضربين عن الطعام، وهما عارف حريبات وأحمد أبو راس، والذين يخوضون إضرابا ضد اعتقالهم الإداري منذ 28/2/2014، نداء إلى كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية للتدخل لإنقاذ حياة الأسرى المضربين وإلغاء سياسة الاعتقال الإداري التعسفية.

وقال طبيش لمحامي الوزارة فادي عبيدات، إنهم مستمرون بالإضراب حتى يلغى الاعتقال الإداري الجائر بحقهم، وإنه فتح إضرابا بعد أن خاض سابقا إضرابا مفتوحا استمر 105 أيام، وحصل على قرار من المحكمة بالإفراج عنه يوم 9/1/2014، ولكن قبل انتهاء مدة اعتقاله تم تمديده من قبل المحكمة لمدة ثلاثة شهور أخرى، تحت حجة وجود معلومات سرية جديدة.

وأضاف طبيش أنه معزول مع زملائه عارف وأحمد في زنازين سجن عوفر ولا يتناولون أي شيء باستثناء الماء، ولا يتعاملون مع عيادة السجن في تلقي الفحوص الطبية.

يذكر أن 8 أسرى يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام وهم:

أكرم الفسيسي، ومعمر بنات، ووحيد أبو ماريا، وأمير شماس، وكفاح حطاب، وأيمن طبيش، وأحمد أبو راس، وعارف حريبات.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/رام الله - دولة فلسطين- أسيل الأخرس-قال وزير العدل محمد الشلالدة إن العمل جارٍ لإقرار قانون "حماية الأسرة من العنف" بشكل نهائي، كونه ضرورة لحماية الحقوق والحريات العامة، وإن التعديل على قانون العقوبات يأتي وفقا للاتفاقيات التي وقعت عليها دولة فلسطين.
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية