اليوم: السبت    الموافق: 04/12/2021    الساعة: 20:17 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
الإخفاق في الثانوية العامة يدفع طلاب أردنيين إلى الانتحار
تاريخ ووقت الإضافة:
17/02/2014 [ 18:06 ]
الإخفاق في الثانوية العامة يدفع طلاب أردنيين إلى الانتحار
 

توصل باحثان أمريكيان إلى نتيجة مفادها أن التناسب بين فئتي البكتريا الهضمية القادرتين على التأثير على وزن الإنسان، يختلف من خط عرض إلى آخر. وفي إطار عملهم العلمي، عالج الباحثان تايتي سودزوكي ومايكل وروبيه من جامعة أريزونا بيانات ميكروفلورا الأمعاء، ليتبين أن تناسب البكتيريا المسؤولة عن رشاقة الإنسان أو بدانته يرجع لعوامل جغرافية. وشملت الدراسة 1020 شخصا من 23 منطقة حول العالم. ومن المعروف أن الحيوانات القاطنة في ظروف مناخية باردة غالبا من تخزن كميات أكبر من الدهن الذي يساعدها في الاحتفاظ بالدفء. ومن البديهي أن نسبة البدانة بين الأسكيمو أعلى كثيرا من القبائل الأفريقية. وبينت الدراسة أن أمعاء قاطني خطوط العرض الشمالية البعيدة عن خط الاستواء توجد بها كمية أكبر من بكتيريا متينات الجدار "فيرميكوتيس" التي تؤدي إلى تخزين الدهن في الجسم، مقارنة بالعصوانيات "باكتيروديتيس" المثيرة لمفعول مغاير تماما. إلا أن نتائج هذه الدراسة ليست كافية للافتراض أن الحياة في ظروف مناخية دافئة أو باردة تثير تغييرات في ميكروفلورا الأمعاء، بل توجد عوامل أخرى كثيرة، بما فيها العوامل الوراثية والاجتماعية الثقافية.

http://arabic.rt.com/news/654023/ :روسيا اليوم

دولة فلسطين- أطلق طالب أردني من لواء ناعور النار على نفسه ما أسفر عن إصابته في فخذه وذلك بسبب "إخفاقه" في الثانوية العامة التي أعلنت وزارة التربية والتعليم عن نتائجها.

أدت الإصابة إلى نزيف دموي نقل الشاب على إثره إلى مستشفى "النديم" في مدينة مادبا حيث أجريت له الإسعافات الأولية ومن ثم تم إدخاله إلى قسم الجراحة. هذا وقد فتحت السلطات المعنية ملف تحقيق في الحادثة.

الملفت أن واقعة مشابهة حصلت في مادبا حيث أقدمت 4 طالبات على الانتحار عبر تناول حبوب لم يفصح عن ماهيتها، فتم نقلهن إلى المستشفى ذاته وهن في حالة غيبوبة، دون الإشارة إلى ما إذا كان قرار الانتحار جماعي أم اتخذته كل فتاة على حدة.

وقد تم إدخال إحدى الفتيات إلى العناية المركزة لأن حالتها حرجة. 

دفع إقدام طلاب أردنيين على الانتحار عددا من المهتمين إلى التساؤل عمّا إذا كان الإخفاق في الثانوية العامة، حتى لو أن ذلك يعني إعادة السنة، سببا للانتحار.

من جانب آخر يرى مراقبون في محاولات الانتحار هذه دافعا قويا لطرح القضية على طاولة البحث في المجتمع الأردني، لتوجيه الشباب في المسار الصحيح والتركيز على أن الفشل يجب أن يكون عاملا محفزا للإصرار على النجاح .. مستشهدين بقول الكيميائي الإنكليزي همفري ديفي: "أحمد الله على أن نجاحي في جميع مبتكراتي كان نتيجة فشلي".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/رام الله-دولة فلسطين- يامن نوباني-فيما كانت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي في الساعات والأيام الأولى للتحرر البطولي للأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم من سجن جلبوع فجر السادس من أيلول/ سبتمبر
تصويت
القائمة البريدية