اليوم: الاحد    الموافق: 05/12/2021    الساعة: 16:57 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
زينة لأحمد عز: صمتي ليس ضعفا وإنما احترام يا سافل
تاريخ ووقت الإضافة:
31/01/2014 [ 23:10 ]
زينة لأحمد عز: صمتي ليس ضعفا وإنما احترام يا سافل
بقلم: ا.س

دولة فلسطين-أعلنت الفنانة المصرية زينة عن توجيهها رسالة نصية قصيرة لزميلها أحمد عز تتناول إنكاره أبوته لابنيها التوأم، حملته من خلالها مسؤولية الشتائم التي تتعرض إليها من قِبل "فاشلين وتافهين"، واصفة عز بأنه مغيب وبأن كل من حوله "زبالة" هدفهم الحصول على المال منه، لذلك يقدمون له معلومات خاطئة، بمن فيهم شقيقه ومحاميه.

كما وجهت زينة في رسالتها سؤالا لأحمد عز عما إذا كان يظن أن صمتها عليه ضعف أو خوف ؟، لتجيب على هذا السؤال بنفسها بـ "لا يا شاطر .. هذا احترام2 وقوة"، وتحدته بأنه لو كان رجلا لكان حل مشاكله بنفسه، ثم سألته: "أنت فاهم يا سافل ؟".

يشار إلى أن زينة لوحت بأنها ستعقد مؤتمرا صحفيا تسلط فيه الضوء على "تفاصيل علاقتها بعز وزواجها وإنجابها"، مشيرة إلى أنها ستحتكم إلى فحص الحمض النووي "دي إن إيه" لوضع نقطة حاسمة في الخلاف الدائر بين النجمين.

من جانبه لا يزال أحمد عز يؤكد أنه لا يمت باية صلة لطفلي زينة، لافتا الانتباه إلى أن "الحقيقة ستظهر قريبا جدا" وأنها ستكون لصالحه.

هذا وتحدثت مصادر قريبة من الفنانة زينة أن التواصل بينها وبين أحمد عز استمر طوال مدة الحمل، علما أن الأخير أنكر آنذاك أن تكون لديه أي يد بحملها، مطالبا إياها بالبحث عن الأب الحقيقي أو اللجوء إلى الإجهاض. كما تشير المصادر ذاتها إلى أنه وبعد احتدام الحوار بين عز وزينة ووصل الأمر حد التهديدات، غادرت الفنانة مصر واتجهت إلى أمريكا حيث وضعت توأميها، مما سيسمح بحصولهما تلقائيا على الجنسية الأمريكية.

بالإضافة إلى ذلك اتخذت زينة هذه الخطوة للابتعاد عن الوسط الفني حتى تنتهي الأزمة، ومن ثم تتمكن من التفاوض وهي "في مركز قوة"، لتعود الى مصر بعد أن بلغ طفلاها شهرهما الـ 16.  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/الخليل-دولة فلسطين- صلاح طميزي-بالزغاريد والدموع، استقبل الآلاف من أبناء شعبنا، اليوم الأحد، الأسير كايد الفسفوس الذي تنفس الحرية بعد إضراب عن الطعام استمر 131 يوما في سجون الاحتلال الاسرائيلي، رفضا لاعتقاله "إداريا".
تصويت
القائمة البريدية