اليوم: الاثنين    الموافق: 24/06/2019    الساعة: 14:05 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
الاسبيرين يثبط انتشار ورم العصب السمعي
تاريخ ووقت الإضافة:
30/01/2014 [ 02:11 ]
الاسبيرين يثبط انتشار ورم العصب السمعي

دولة فلسطين-اكتشف العلماء ان تناول اقراص الاسبيرين يساعد في إيقاف تطور اورام العصب السمعي " Neuroma" الحميدة، التي تنمو من خلايا للعصب السمعي.

تتطور هذه الاورام الحميدة في بعض الاحيان الى اورام خبيثة، أو تؤدي الى فقدان حاسة السمع وتشويش وآلام في الاذن وقد تؤدي الى الموت.

درس العلماء الحالة عند 689 متطوعا مصابا بهذا الورم، بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي. بينت هذه الدراسة الدور العلاجي للاسبيرين في كبح نمو الورم.

ويقول قسطنطين ستانكوفيتش المشرف على الدراسة "لغاية هذه اللحظة لم توافق ادارة الاغذية والعقاقير على أي علاج لهذه الاورام، التي تنتشر في منطقة الجسر المخيخي "Cerebellopontin angle tumors " وكذلك الاورام داخل الجمجمة. هذا العلاج يساعد في السيطرة على نمو الورم بالاشعاع. وللطريقتين اعراض جانبية جدية. أما النتائج التي حصلنا عليها فتبين دور الاسبيرين العلاجي في كبح نمو ورم العصب السمعي".

 

ويذكر ان علماء من جامعة شيكاغو قد اعلنوا ان الاسبيرين يمكن ان يساعد في مكافحة وعلاج الخلل الانفعالي المتقطع، الذي كقاعدة يظهر في نهاية فترة المراهقة. أما ممثلو Common Cold Centre التابع لجامعة كارديف البريطانية فيقولون ان الاسبيرين افضل علاج لالتهابات الحنجرة، حيث ان عمل غرغرة بمحلول اذيب فيه قرصان من الاسبيرين في قدح ماء دافئ، يساعد في تخفيف آلام الحنجرة بعد ساعتين ويستمر مفعوله اكثر من 6 ساعات.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
ورشة "الخمسينة"
محمود ابو الهيجاء*
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/رام الله- دولة فلسطين- يامن نوباني-رحل أمس، الكاتب والمؤرخ الوطني الكبير "سميح شبيب" في العاصمة السورية دمشق، بعد رحلة لجوء ومنافٍ بدأت منذ اليوم الأول لولادته في يافا يوم 16 أيار 1948، واستمرت 71 عاما، عاشها في لبنان، ودمشق، وقبرص، وتونس، وغزة، ورام الله.
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية