اليوم: السبت    الموافق: 16/10/2021    الساعة: 08:14 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
الآلاف يشيعون جثمان حمامرة وغداً تسليم طحاينة وعبد الجواد
تاريخ ووقت الإضافة:
27/01/2014 [ 13:53 ]
الآلاف يشيعون جثمان حمامرة وغداً تسليم طحاينة وعبد الجواد

دولة فلسطين - شيعت جماهير محافظة بيت لحم اليوم الإثنين، جثمان الشهيد شادي شاكر حمامرة من قرية حوسان غرب بيت لحم.

وشارك آلاف المواطنين من أهالي حوسان والقرى المجاورة، في الجنازة المهيبة للشهيد حمامرة، التي انطلقت من مستشفى بيت جالا الحكومي إلى منزل ذوي الشهيد، حيث ألقوا نظرة الوداع عليه ومن ثم نقل إلى مثواه الأخير في مقبرة الشهداء بالبلدة.

وكانت قوات الاحتلال سلمت  مساء أمس الأحد، رفات الشهيد حمامرة على حاجز ترقوميا جنوب الخليل.

وكان حمامرة استشهد برفقة الشاب خالد دبش من بلدة الخضر، بعد أن أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي النار عليهما في 26/3/2002 بمدينة القدس.

يذكر أن تسليم رفات حمامرة هو ضمن تحرير رفات 36 شهيدة وشهيدا من مقابر الأرقام الإسرائيلية.

إلى جانب ذلك أعلنت 'الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء المحتجزة والكشف عن مصير المفقودين' اليوم الإثنين، أنه سيتم تسليم جثماني الشهيدين عبد الكريم عيسى خليل طحاينة من بلدة السيلة الحارثية بمحافظة جنين، والشهيد أحمد حافظ سعدات عبد الجواد من مخيم عسكر في مدينة نابلس، يوم غدٍ الثلاثاء.

وأوضحت في بيان صحفي، أنه من المقرر أن يتم التسليم عند الساعة الثامنة مساء عند معبر طولكرم، ومع تسلم جثماني الشهيدين فإن عدد الشهداء المحررين من مقابر أرقام يصل إلى ستة، وهي من ضمن دفعة تحرير جثامين ستة وثلاثين شهيدة وشهيدا، ضمن نجاح قانوني لمركز القدس للمساعدة القانونية والجهات الأخرى التي ساندت أهالي الشهداء.

واستشهد الشهيدان في الخامس والثامن والعشرين من آذار 2002.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/الخليل-دولة فلسطين- جويد التميمي تزخر البلدة القديمة وسط مدينة الخليل بتراث ثقافي فريد شيد منذ آلاف السنين، حيث يعود تاريخ مبانيها الحالية إلى العهد الأيوبي والمملوكي والعثماني، وتمتاز بنظامها المعماري، وفيها العديد من المباني الأثرية والتاريخية، والقناطر، والأزقة، والأسواق القديمة، ومتحف يضم صورا فنية وجمالية ووظيفية تمثل حضارة عريقة لا زالت تحتفظ بأدق تفاصيلها الحضرية والمعمارية.
كاريكاتير اليوم
تصويت
القائمة البريدية