اليوم: الاربعاء    الموافق: 19/01/2022    الساعة: 19:58 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
صلاح يتوج بـ”القدم الذهبية” وزوجته تتسلم الجائزة
تاريخ ووقت الإضافة:
30/11/2021 [ 08:49 ]
صلاح يتوج بـ”القدم الذهبية” وزوجته تتسلم الجائزة

القدس عاصمة فلسطين/موناكو-دولة فلسطين-حصد محمد صلاح، نجم منتخب مصر وليفربول الإنكليزي، جائزة القدم الذهبية، خلال الحفل الذي أقيم مساء الاثنين في إمارة موناكو الفرنسية، حيث تسلمت زوجته ماغي صادق، الجائزة نيابة عنه.



وانتزع صلاح جائزة القدم الذهبية لعام 2021 متفوقا على كل من: سيرغيو راموس، وسيرغيو أغويرو، وليونيل ميسي، وروبرت ليفاندوفسكي، وكريم بن زيمة، ونيمار، وجيرارد بيكيه، وروميلو لوكاكو، وجورجيو كيليني.



وتعد تلك الجائزة الدولية مخصصة للاعبين الذين لا تقل أعمارهم عن 28 عاما، والذين تميزوا بإنجازاتهم الرياضية، سواء على المستوى الفردي أو كفريق، ويتم ترشيحهم من قبل لجنة من الصحافيين الدوليين للفوز بـ”القدم الذهبية”.



وبات محمد صلاح أول لاعب عربي يتوج بالجائزة، وكذلك ثالث لاعب إفريقي، بعد ديديه دروغبا وصامويل إيتو.



وفي تصريحات نشرها الصحافي الشهير جيانلوكا دي مارزيو على هامش الحفل، استذكر صلاح ماضيه في إيطاليا مع فيورنتينا وروما، وقال: “لقد ساعدني القدوم إلى الدوري الإيطالي كثيرا لأنه عندما كنت في تشيلسي كان علي تغيير نوع كرة القدم وثقافتي، وشعرت أنني بحاجة إلى تغيير طريقي في اللعب، وساعدتني إيطاليا، أريد أن أحيي مشجعي روما وفيورنتينا على حد سواء، لقد قضيت وقتا رائعا هناك، لقد كانوا رائعين وجعلوني أشعر دائما بحبهم”.



وعن تجاوزه الرقم القياسي للأسطورة الإيفوارية، ديدييه دروغبا، أضاف النجم المصري: “كان ذلك بمثابة دافع لأنه أسطورة، نحن نعرف بعضنا البعض، وهو صديق لي، كان ذلك دافعا آخر لي للتغلب على رقمه القياسي، وقد فعلت ذلك”.



واحتل محمد صلاح المركز السابع في سباق الكرة الذهبية لعام 2021، في الحفل الذي أقيم الاثنين في العاصمة الفرنسية باريس، فيما توج الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم باريس سان جيرمان الفرنسي بالجائزة، ليتفوق على البولندي روبرت ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونخ الذي جاء في المركز الثاني.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/القدس -دولة فلسطين- ليالي عيد-حولت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، منزلي عائلة صالحية في الشيخ جراح بالقدس المحتلة بطرفة عين إلى ركام، حيث لم تتمكن من العثور على شيء منها سوى باب ثلاجة طبعت عليه صور أطفال العائلة.
تصويت
القائمة البريدية