اليوم: الثلاثاء    الموافق: 27/10/2020    الساعة: 14:46 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
العالول يؤكد على الحاجة الكبيرة خلال الفترة المقبلة لإنجاز الانتخابات الرئاسية والتشريعية في فلسطين
تاريخ ووقت الإضافة:
20/09/2020 [ 07:05 ]
العالول يؤكد على الحاجة الكبيرة خلال الفترة المقبلة لإنجاز الانتخابات الرئاسية والتشريعية في فلسطين

القدس عاصمة فلسطين/ رام الله -دولة فلسطين-أكد محمود العالول نائب رئيس حركة فتح، مساء السبت، على الحاجة الكبيرة خلال الفترة المقبلة على إنجاز الانتخابات الرئاسية والتشريعية في فلسطين.

وقال العالول في تصريحات متلفزة، إن التواصل دائم مع حركة حماس والفصائل بخصوص إنجاز الوحدة الوطنية، مؤكدًا أنه خلال الأيام القليلة القادمة سيكون هناك لقاء مع قيادتهم.



وتابع، "نحن بحاجة كفلسطينيين أن نجدّد شرعيات مؤسساتنا، وكان هذا الموضوع مطروح قبل انتشار وباء كورونا "، موضحًا أنه قبل الوباء عندما كانت فتح في حوار مع الفصائل على إنجاز الانتخابات لم يكن هناك عوائق، بل توافق من جميع الفصائل بهذا الاتجاه.



وأشار العالول إلى الأهداف المشتركة التي يجب توحيدها مع جميع الفصائل الفلسطينية، لمواجهة صفقة القرن وخطة الضم والتطبيع، لافتًا إلى أنهم مستمرون في الفعاليات الوطنية والشعبية.



ولفت إلى أن الوحدة الوطنية هي مفتاح الصمود، واسقاط لجميع محاولات الالتفات على الثوابت الوطنية، مؤكدًا على عدم الرجوع إلى ما كانوا عليه في اتفاقياتهم مع الاحتلال.



وأكد نائب رئيس حركة فتح بأن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس تتعرض خلال هذه الأيام لضغوط غير مسبوقة، من قبل الإدارة الأميركية، وأطراف دولية أخرى.

وأضاف العالول، "خطة ترامب للسلام مرفوضة ونحن نريد الحرية والاستقلال حسب الشرعية الدولية والقانون الدولي".



وبخصوص تصريحات فريدمان الأخيرة ضد القيادة الفلسطينية، أكد العالول بأن أمنياته بعزل الشعب الفلسطيني عن العالم، لن تتم لأن الشعوب العربية تقف إلى جانب فلسطين وقضيتها.



وتابع، "كل يوم هناك تفاعل عربي شعبي، حتى في الدول التي ذهبت للتطبيع مع الاحتلال"، مشيرًا إلى أن فلسطين تفتخر بمواقف تلك الشعوب الرافضة لكل أشكال التطبيع مع الاحتلال

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/محافظات-دولة فلسطين- واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي،الاثنين، تصعيد انتهاكاتها بحق أبناء شعبنا ومقدساتهم وممتلكاتهم.
تصويت
القائمة البريدية