اليوم: الثلاثاء    الموافق: 07/04/2020    الساعة: 14:54 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
الاتحاد الأوروبي والدنمارك يقدمان مساهمة بـ 6 ملايين يورو لتنفيذ مشاريع في المنطقة (ج)
تاريخ ووقت الإضافة:
05/02/2020 [ 10:19 ]
الاتحاد الأوروبي والدنمارك يقدمان مساهمة بـ 6 ملايين يورو لتنفيذ مشاريع في المنطقة (ج)

القدس عاصمة فلسطين / القدس - دولة فلسطين - قدم الاتحاد الأوروبي والدنمارك حوالي 6 ملايين يورو لتنفيذ 16 مشروعا للبنية التحتية الاجتماعية والخدماتية في المنطقة (ج).

وأوضح الاتحاد في بيان له، اليوم الأربعاء، أن هذه المساهمة جاءت من خلال برنامج تنمية المنطقة (ج) التابع للاتحاد الأوروبي في الضفة الغربية، عبر لجنة توجيهية ضمت وزير الحكم المحلي مجدي الصالح، ورئيس التعاون في الاتحاد الأوروبي، جيرهارد كراوس، ومكتب ممثلية الدنمارك في رام الله خلال لقاء عقد اليوم في مقر صندوق تطوير واقراض الهيئات المحلية لاستعراض وإقرار التجمعات السكانية المختارة ومشاريع البنية التحتية الاجتماعية العامة ذات الصلة.

ومن المتوقع أن تمول الرُزمة الخامسة من المشاريع ستة عشر مشروع بُنية تحتية اجتماعية في خمسة عشر تجمع سكاني في جميع أنحاء الضفة الغربية، تخدم أكثر من 24 ألف مستفيد.

وتشمل المشاريع المُمَوَّلة مدارس وطرق ومباني متعددة الأغراض وشبكات توزيع المياه وخزانات المياه وإصلاح شبكات الكهرباء. وبهذه المساهمة يصل مجموع قيمة البرنامج إلى 15.2 مليون يورو بتمويل من الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء.

يقدم الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء المساعدة الإنسانية إلى المجتمعات المحلية المحتاجة في المنطقة (ج) وفقا للضرورة الإنسانية. ويعمل الاتحاد الأوروبي مع السلطة الفلسطينية لتطوير المنطقة (ج) ودعم الوجود الفلسطيني هناك، ويشمل ذلك مشاريع لتعزيز التنمية الاقتصادية وتحسين نوعية حياة التجمعات الفلسطينية في مجالات تنمية القطاع الخاص والبيئة والزراعة.

والمنطقة (ج) هي جزء  مهم من الأراضي الفلسطينية المحتلة وتنميتها الاجتماعية والاقتصادية المستدامة ضرورية من أجل دولة فلسطينية مستقبلية قابلة للحياة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
المخالطة سبيل «الكورونا»
محمود ابو الهيجاء - رئيس تحرير صحيفة الحياة الجديدة
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/سلفيت-دولة فلسطين-علا موقدي- يبدو أن معظم المشاريع النسوية الصغيرة القائمة في فلسطين، أمام تحد كبير يهدد استمرارها في ظل انتشار فيروس "كورونا"، خاصة مع سريان الحجر المنزلي ووقف الحركة اليومية بشكل شبه كامل، وكل مظاهر الحياة العادية.
كاريكاتير اليوم
تصويت
القائمة البريدية