اليوم: الاحد    الموافق: 08/12/2019    الساعة: 20:26 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
أسير فلسطيني في سجون الاحتلال يدخل مرحلة الخطر وتحركات لحشد ضغط دولي للإفراج عنه
تاريخ ووقت الإضافة:
19/11/2019 [ 13:08 ]
أسير فلسطيني في سجون الاحتلال يدخل مرحلة الخطر وتحركات لحشد ضغط دولي للإفراج عنه

القدس عاصمة فلسطين/ رام الله - دولة فلسطين - قامت إدارة سجون الاحتلال بنقل الأسير المريض بالسرطان سامي أبو دياك للمستشفى مجددا، إثر تدهور وضعه الصحي وذلك بعد أقل من 24 ساعة من نقله من ذلك إلى عيادة السجن، التي تفتقر للأجهزة العلاجية اللازمة.

وأشارت هيئة شؤون الأسرى، إلى أن المعلومات الأولية تشير إلى إصابته بنزيف مبيّنة أن إدارة “عيادة معتقل الرملة” كانت نقلته قبل ثلاثة أيام لمتسشفى “أساف هروفيه” الإسرائيلي، وأعادته للمعتقل أول أمس، وهو يعاني من أوجاع شديدة، حيث انخفض وزنه إلى (45 كغم)، فيما وصلت نسبه دمه إلى 4.

وأكّدت الهيئة أن الأسير أبو دياك هو ضحيّة خطأ وإهمال طبّيين، وذلك بعد خضوعه لعملية جراحية في الأمعاء في أيلول عام 2015 في مستشفى “سوروكا” الإسرائيلي، وتنقله بين المعتقلات والمشافي عبر “البوسطة” قبل تماثله للشّفاء، ما أدّى إلى تدهور حادّ في وضعه الصحي وإصابته بتسمم داخلي وفشل كلوي ورئوي، بالإضافة إلى إصابته بالسّرطان.

والأسير سامي أبو دياك (37 عاماً) من جنين، محكوم بالسجن لثلاثة مؤبدات و30 عاماً، ومعتقل منذ العام 2002، ويقبع وشقيقه سامر أبو دياك المحكوم بالسّجن لمدى الحياة في “عيادة سجن الرملة”، وقد طلب في وقت سابق أن يطلق سراحه ليقضي آخر أيام حياته في أحضان والدته.

وفي هذا السياق، عممت وزارة الخارجية على سفارات دولة فلسطين بضرورة مواصلة التحرك وبشكل عاجل، تجاه وزارات خارجية الدول المضيفة ومراكز صنع القرار والرأي العام فيها، لحشد أوسع ضغط دولي على سلطات الاحتلال للإفراج الفوري عن أبو دياك، والذي قد يفارق الحياة في أي لحظة.

وأوضحت أنها تحركت بشكل عاجل من أجل الإفراج عنه، بإرسال عدة رسائل متطابقة لرئيس الصليب الأحمر الدولي بيتر مورير، وإلى المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة ميشيل باشيليت، وإلى عدد من المقررين الخاصين والاجراءات الخاصة لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة.

وكانت وزيرة الصحة مي الكيلة، طالبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بالتدخل للإفراج عن أبو دياك قبل فوات الأوان.

وشددت الكيلة، خلال اجتماع عاجل عقدته مع رئيس بعثة الصليب الأحمر في مدينة القدس ديفيد كويسني، على ضرورة الإفراج الفوري عن أبو دياك، الذي يصارع الموت داخل سجون الاحتلال، بعيدا عن أهله.

ومن جهة أخرى، سجل أسير فلسطيني انتصارا جديدا على السجان الإسرائيلي، ورزق بتوأم من الأطفال، بعد تمكنه من تهريب “النطف” إلى زوجته، رغم إجراءات الاحتلال المشددة.

وقال عبد الناصر فروانة، الباحث في شؤون الأسرى، والمسؤول في هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أنه في إطار تحدي الأسرى لقيود السجان من خلال “تهريب النطف” لكي تُنجب نساؤهم أطفالا تحمل أسمائهم من بعدهم، وفي إطار قتالهم من أجل حياة أفضل. وضمن “ثورة الحياة”، زرق الأسير من طولكرم عز الدين العطار (36 عاما) المعتقل منذ العام 2002 والمحكوم بالسجن الفعلي لمدة (21 عاما)، بتوأم من الأطفال أطلق عليهم أسماء خضر وجواد.

وكانت زوجة هذا الأسير وضعت طفليها، بعد عملية زراعة عند وصول النطف المهربة من داخل السجن من زوجها، كغيرها من نساء كثير من الأسرى الفلسطينيين.

وعملية تهريب “النطف المنوية” باتت ظاهرة آخذه بالاتساع، وهي “واحدة من المعارك التي خاضها الأسرى وحققوا فيها الانتصار رغم جدران السجن الشاهقة، وعيون السجان الحاقدة، والاجراءات الأمنية المشددة، وكاميرات المراقبة المعقدة”، كما يؤكد فروانة.

وقد نجح منذ العام 2012 أكثر من 50 أسيرا من خوض التجربة بنجاح وأنجبوا 83 طفلا.، وهؤلاء يطلق عليهم مصطلح “سفراء الحرية”.

بشار إلى ان من بين العدد الكلي لـ “سفراء الحرية” هناك 13 طفلا، أبصروا الحياة خلال العام الجاري 2019.

ويشير مركز أسرى فلسطين للدراسات، الى أن سلطات الاحتلال حاولت مراراً أن تكتشف طرق تهريب تلك “النطف” لكنها فشلت، رغم الإجراءات والعقوبات ضد الأسرى للحيلولة من تمكينهم من الأمر، مما يعكس “انتصاراً معنوياً للأسرى وارادة فولاذية يتمتعون بها، وأمل في الحياة لا ينقطع”.

وقد تلقى الأسرى دعما واسعاً لهذه الخطوة الجريئة من كافة الجهات الوطنية والدينية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
بحكم الموقف الفلسطيني
محمود ابو الهيجاء - رئيس تحرير جريدة الحياة الجديدة
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/رام الله - دولة فلسطين-  يصادف اليوم الأحد، الثامن من كانون الأول، الذكرى الـ32 لاندلاع الانتفاضة الأولى "انتفاضة الحجارة"ـ والتي امتدت من عام 1987 إلى عام 1994.
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية