اليوم: الثلاثاء    الموافق: 10/12/2019    الساعة: 21:03 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
بيان صادر عن المكتب الحركي الفرعي للعمال إقليم الوسطى / المحافظات الجنوبية
تاريخ ووقت الإضافة:
24/06/2019 [ 09:19 ]
بيان صادر عن المكتب الحركي الفرعي للعمال إقليم الوسطى / المحافظات الجنوبية

القدس عاصمة فلسطين / دير البلح - دولة فلسطين - أصدر المكتب الحركى الفرعي للعمال اقليم الوسطى بيانا صحافيا رفض فيه الورشة الامريكية في البحرين وما ستتمخض عنها من قرارات لن تعني لنا كفلسطينيين اي شيئ ، لأنها فقدت شرعيتها منذ رفضها من قبل القيادة والشعب الفلسطيني .

وجاء في بيان المكتب الحركي : "  اننا في المكتب الحركى الفرعي للعمال اقليم الوسطى نستنكر عقد مؤتمر المنامة التصفوي الذي سينعقد في البحرين ونعتبر انعقاد هذا المؤتمر جزء من صفقة القرن كما اننا نستهحن مشاركة بعض الدول العربية التي ساقت حجج ومبررات واهية اضاعت بها جهودها وتضحيات شعوبها التى كانت وما زالت تنتظر بفارغ الصبر عودة القدس والصلاة في المسجد الاقصى ، كما ويعلن المكتب الحركى الفرعي للعمال بأنه يدعم مطالب جماهير شعبنا العظيم وانه يقف ضد الاجراءات التعسفية للكيان الصهيونى والموقف الامريكي غير النزيه وغير المسؤول الذي يهدف الى تركيع الشعب الفلسطيني من خلال سياسة الحصار والتجويع ومنع الاموال لكن كل ذلك لن يزيدنا الا قوة ولن يفت من عضدنا وبناء على ما سبق نؤكد على ما يلي

١ - وقوفنا جميعا خلف القيادة الفلسطينية ممثلة بالسيد الرئيس محمود عباس ابو مازن ضد صفقه القرن وكل المشاريع التصفوية المشبوهه.

٢- ان المشاركة فى مؤتمر المنامة عار على المشاركين ولن يصف إلا بانه خيانة للقومية العربية وتدمير للمشروع الوطنى الفلسطينى.

٣- يجب تفعيل ملف المصالحة الوطنية بشكل عاجل وسريع .

٤- ان شعبنا الفلسطينى العظيم لم يخول او يفوض اي كان للحديث باسمه او ينوب عنه الا فخامة الرئيس محمود عباس (فوضناه)، و كذلك لا ولن يقايض حقوقه التاريخية المشروعة بحفنة من الاموال ويعتبر بأن الحل السياسي العادل والشامل هو الهدف الضامن لنيل حقوقنا الوطنية واقامة دولتنا المستقلة على ترابنا الوطني.

ه- اننا نعتبر بأن الثلاثى كوشنر وغرينبلات وفريدمان ومن قبلهم ترامب نقطة سوداء فى تاريخ العدالة الدولية و الانسانية.

واخيرا ندعوا كافة شعوبنا العربية والاسلامية و احرار العالم للوقوف بقوه لافشال ما يحاك من مؤامرات ضد اعدل قضية على وجه الارض وهي القضية الفلسطينية .

عاش نضال شعبنا العظيم 
الرحمة على ارواح شهدائنا الأبرار ... الشفاء العاجل للجرحى... الحرية لاسرانا البواسل ..
الخزي والعار للخونة والمتآمرين ...
وانها لثورة حتى النصر ...حتى النصر ....حتى النصر

المكتب الحركي الفرعي للعمال اقليم الوسطى
المحافظات الجنوبية

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/ رام الله -دولة فلسطين- علاء حنتش-في العاشر من كانون أول عام 1948 اعتمدت الهيئة العامة للأمم المتحدة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، ذات العام الذي بدأت فيه نكبة الشعب الفسطيني، وهجر من بلداته وقراه وحرم من أبسط حقوقه،
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية