اليوم: الخميس    الموافق: 24/05/2018    الساعة: 14:10 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
تشيع جثمان الشهيد الأسير حسين عطا الله في نابلس
تاريخ ووقت الإضافة:
23/01/2018 [ 10:38 ]
تشيع جثمان الشهيد الأسير حسين عطا الله في نابلس

القدس عاصمة فلسطين / نابلس- دولة فلسطين -شيع أهالي مدينة نابلس صباح اليوم الثلاثاء جثمان الشهيد الأسير حسين عطا الله، عقب تسليم الاحتلال جثمانه مساء أمس، على حاجز عسكري شرق قلقيلية.

وانطلق موكب التشييع من أمام مستشفى رفيديا باتجاه وسط المدينة، ومن هناك إلى المسجد الصلاحي الكبير حيث الصلاة على الجثمان ليوارى الثرى في المقبرة الشرقية للمدينة.

وكان الأسير عطا الله استشهد داخل سجون الاحتلال اثر اصابته بمرض السرطان في عدة مناطق من جسده بسبب الاهمال الطبي، كما رفضت محكمة الاحتلال مراراً الافراج عنه.

وحمل رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين عيسى قراقع سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن استشهاد الاسير حسين عطا الله بسبب المماطلة في الافراج عنه واتباع سياسة الاهمال الطبي.

وقال قراقع لإذاعة "صوت فلسطين " الرسمية صباح اليوم الثلاثاء إن هذا يعيد فتح ملف الاسرى المرضى فمنذ عام 2010 ارتقى 12 شهيدا داخل سجون الاحتلال بسبب تراكم الامراض في اجسامهم مقابل عدم تقديم العلاج لهم في سياسة ممنهجة لتصفية الأسرى وخاصة المرضى منهم.

وأكد قراقع أن هذه الجرائم تعتبر جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية وهي مؤشر على الاستهتار بحياة الاسرى المرضى والمصابين بأمراض خطيرة خصوصا المتواجدين فيما يسمى بمشفى الرملة.

وشدد قراقع على ان هناك شره كبير ومتوحش من قبل حكومة الاحتلال في سن قوانين اجرامية كان اخرها قانون احتجاز جثامين الشهداء وطالب الامم المتحدة بإعلان اسرائيل دولة تمارس جرائم حرب تجاه ابناء شعبنا والعمل على محاسبتها.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطيين / نيويورك - دولة فلسطين- لنا حجازي- انتهى الحال بالدكتور عبد موسى اللاجئ من قرية العباسية شرق يافا؛ في الولايات المتحدة الأميركية، مازال يذكر تفاصيل الأيام الأولى للنكبة، حين سرق الاحتلال بهمجية أرض أهله الزراعية التي كانوا يعملون فيها بلا كلل لجني رزقهم.
كاريكاتير اليوم
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية