اليوم: الاثنين    الموافق: 16/07/2018    الساعة: 08:53 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
إيرلندا: إعلان ترامب مخيب للآمال وغير مدروس ولن يكون مفيداً للسلام
تاريخ ووقت الإضافة:
07/12/2017 [ 10:06 ]
إيرلندا: إعلان ترامب مخيب للآمال وغير مدروس ولن يكون مفيداً للسلام

القدس عاصمة فلسطين/ دبلن - دولة فلسطين- قال نائب رئيس وزراء ووزير الشؤون الخارجية والتجارة، الايرلندي، سايمون كوفيني،"إن القدس هي إحدى قضايا الوضع الدائم التي سيتم تسويتها في اتفاق سلام نهائي في الشرق الأوسط"، معيدا بذلك تأكيد موقف إيرلندا بشأن مدينة القدس.

وأضاف، في بيان أصدره، اليوم الخميس، "لقد كان الموقف الموحد للمجتمع الدولي لعقود، كما هو مبين في قرارات مجلس الأمن الدولي، أن حل النزاع في الشرق الأوسط سيتضمن الاتفاق على القدس لتكون عاصمة لإسرائيل ودولة فلسطين المستقبلية. وإذا أريد لمفاوضات السلام أن تنجح، فإن أي وضع بالقدس يجب أن يتحدد نهاية العملية السلمية عندما يتم التوصل إلى مجموعة كاملة من الحلول التوفيقية."

وتابع كوفيني: كما أن التوترات المتفاقمة بشكل خطير في القدس في السنوات الأخيرة أكدت ضرورة تجنب أية إجراءات أحادية لتغيير الوضع القائم في المدينة.

واستطرد "لذلك، أعتقد أن إعلان الولايات المتحدة عن القدس اليوم أمر سابق لأوانه وغير مدروس، ولن يكون مفيداً للجهود الرامية للتوصل إلى حل لعملية السلام في الشرق الأوسط، وهو أمر ضروري للغاية. وقد نقلتُ إلى حكومة الولايات المتحدة أمس قلقي إزاء التقارير عن نوايا الولايات المتحدة، وأنا أعلم أن الكثير من القادة في جميع أنحاء العالم فعلوا الشيء نفسه، وبالتالي فإن إعلان اليوم أمر مخيب للآمال ويصعب فهمه".

وخلص للقول "ستظل إيرلندا ملتزمة تماماً بدعم كلا الطرفين للتوصل إلى حل سلمى تفاوضي لعملية السلام في الشرق الأوسط، وهو أمر ضروري لإسرائيل لضمان مستقبلها وضروري كذلك للفلسطينيين لكي يتمتعوا بحقوقهم السياسية الكاملة ".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
صفقة ترامب لن تَمُرّ ...!
د. عبد الرحيم جاموس
القانون يعمق العنصرية
عمر حلمي الغول
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين / رام الله - دولة فلسطين - لاقى التصويت التاريخي وغير المسبوق لمجلس الشيوخ الايرلندي على مشروع قانون يعاقب كل من يستورد أو يساعد على استيراد او يبيع بضائع أو يقدم خدمات للمستوطنات داخل الأراضي الفلسطينية ترحيبا واسعا في الاوساط الفلسطينية والعربية والدولية ، ويعتبر القانون الجديد المعروف باسم «قانون الأراضي المحتلة» أن أي علاقة تجارية مع المستوطنات مخالفة جنائية ويحظر استيراد أو بيع بضائعها ويعتبرها جريمة يعاقب عليها بالسجن خمس سنوات، أو بغرامة مالية قدرها 250 ألف يورو،
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية